المنظمة الدولية للقيادات الشبابية تحتفل بمرور 5 سنوات على تأسيسها

المنظمة الدولية للقيادات الشبابية تحتفل بمرور 5 سنوات على تأسيسها

#لقاء_بعقلية_جديدة

في إطار إرساء عقلية عمل جديدة انتهجتها المنظمة الدولية للقيادات الشبابية بالانفتاح على كل القوى الجمعياتية و الحزبية من أجل مزيد التشاور حول الوضع العام للبلاد. تشرفت المنظمة بدعوة الحزب الوطني التونسي في ضيافة المنظمة الدولية للقيادات الشبابية في احتفالها بمرور 5 سنوات على تأسيسها..و شارك الحزب بوفد ضم خيرة رجال و نساء تونس على رأسهم السيد فوزي اللومي رجل الاقتصاد و رئيس الحزب في اجتماع ضم اكثر من 90 شخص بنزل القصبة بالقيروان .

المنظمة الان بخيرة شبابها في مختلف جهات الوطن و سفراءها بعديد الدول من شباب تونس في المهجر دخلت الشأن العام بوثيقة شباب تونس تحمل 500 حل للدولة التونسية و لكن لم يتجاوب معنا الا هذا الرجل و هذا الحزب ، في انتظار تفاعل جدي من بقية الحساسيات الحزبية و الجمعياتية و المنظمات الوطنية. شكرا لكل الوفد المصاحب من خيرة نساء و رجال تونس …شكرا لكل شباب المنظمة الذين تحولوا من عديد الولايات و قريبا نلتقي في اجتماعات ستكون بكل ولايات الجمهورية مع شباب المنظمة للتعريف بوثيقة شباب تونس شكرا لكل ضيوف المنظمة الذين شرفونا بحضورهم … تونس أخرى ممكنة تجمعنا ..قد نختلف و لكن لا نتصادم فمصلحة تونس العليا تلزم علينا مزيدا من الحوار و التنسيق و التشاور….

5 سنوات من 80 شخص بالمنظمة الى آلاف في كل ربوع الوطن نتيجة عمل و صبر و اجتهاد… و صرح رئيس المنظمة الأستاذ عبد الرحمان الخراط ” نعم كرمنا هذا الرجل الذي يريد ان يستثمر بالقيروان لتوفير اكثر من 2000 موطن شغل للشباب و نحذر من هنا كل من سيقف عقبة امام هذا المشروع …و ندعو السلطات والي الجهة و المعتمدين و النواب و كل نفس قيرواني صادق ان نساند هذا المشروع الضخم ….

و ندعو كل رجال السلطة محليا و جهويا و مركزيا لتسهيل امور الرجال و النساء و الشباب الذين يريدون الاستثمار..ازيلوا من أمامهم كل الصعوبات …اتركوا الناس تعمل ..ليس لنا وقت نضيعه…شباب تونس يريد ان يعمل …

شجعوا الاستثمار الوطني قبل الأجنبي….و تونس تنفتح للجميع.

اترك تعليقاً

Close Menu